اختر اللغة

الميثاق الإنساني والمعايير الدنيا في مجال الاستجابة الإنسانية


خدمات الصحة الأساسية – معيار الصحة الجنسية والإنجابية رقم 1: الصحة الإنجابية

ينبغي أن يحصل الناس على خدمات الصحة الإنجابية ذات الأولوية في إطار مجموعة الخدمات الأولية الدنيا في بداية حالة الطوارئ، وعلى خدمات الصحة الإنجابية الشاملة عند استقرار الوضع.

التدابير الأساسية (يستحسن قراءتها مع الملاحظات الإرشادية)

المؤشرات الأساسية (يستحسن قراءتها مع الملاحظات الإرشادية)

الملاحظات الإرشادية

1- مجموعة الخدمات الأولية الدنيا: هي الخدمات التي تمثل أهمية قصوى في مجال الوقاية من المرض والوفيات في مجال الصحة الإنجابية بين النساء والرجال والمراهقين في حالات الكوارث. وتضم مجموعة من خدمات الصحة الإنجابية المنسقة ذات الأولوية التي يتعين تنفيذها في وقت واحد للوقاية من آثار العنف الجنسي وتدبيرها، والحد من انتقال فيروس نقص المناعة البشرية، وتفادي الارتفاع المفرط في نسبة وفيات واعتلال الأم والوليد. ويُعد التخطيط لدمج أنشطة الصحة الإنجابية الشاملة ذات الجودة المناسبة في الرعاية الصحية الأولية في بداية حالة الطوارئ، أساسيا لضمان استمرار الرعاية. وتضم الرعاية الشاملة في مجال الصحة الإنجابية تعزيز الخدمات القائمة وتعويض النقص في الخدمات وتحسين نوعية الخدمات.

2- عُدة الصحة الإنجابية: ينبغي طلب لوازم الخدمات الأولية الدنيا وتوزيعها وخزنها لتفادي التأخير في توفير هذه المواد الأساسية للسكان. وتضم عُدة اللوازم الصحية لحالات الطوارئ المشتركة بين الوكالات لعام 2006 كمية محدودة من أدوية العلاج الوقائي للمرضى بعد التعرض للفيروسات، وسلفات المغنيزيوم والأدوات والأدوية للقابلات، ولا تشمل كل اللوازم المطلوبة لمجموعة الخدمات الأولية الدنيا. وتضم عُدة الصحة الإنجابية المشتركة بين الوكالات التي وضعها فريق العمل المشترك بين الوكالات المعني بالصحة الإنجابيةفي الأزمات، أدوية ولوازم تكفي لمدة ثلاثة أشهر.

3- العنف الجنسي: يجب أن يكون كافة العاملين في مجال الاستجابة للكوارث على وعي بخطر العنف الجنسي، بما في ذلك الاستغلال والاعتداء الجنسيين على يد العاملين الإنسانيين، ويجب أن يسعوا إلى منعه ومواجهته. ويتعين جمع معلومات متكاملة بصورة آمنة وأخلاقية عن حالات الاعتداء التي أفيد بوقوعها ومشاطرتها لكي تستند إليها جهود الوقاية والمواجهة. ويجب متابعة حالات العنف الجنسي، واتخاذ تدابير لمساعدة ضحاياه في كل المرافق الصحية الأولية، وتعيين عاملين ماهرين للاضطلاع بالعناية السريرية التي تتضمن توفير وسائل عاجلة لمنع الحمل، والعلاج الوقائي بعد التعرض للفيروسات للوقاية من فيروس نقص المناعة البشرية، والعلاج الافتراضي للأمراض التي تنتقل عن طريق الجنس، وعلاج الجروح والوقاية من الكزاز والتهاب الكبد باء. إن استعمال وسائل منع الحمل الطارئة هو مسألة خيار شخصي يرجع إلى النساء أنفسهن. ويجب أن تقدم للنساء مشورة غير متحيزة لكي يتوصلن إلى قرارهن عن علم. وينبغي دعم الأشخاص الذين تعرضوا للعنف الجنسي ودفعهم إلى التماس الرعاية وإحالتهم إلى العناية السريرية، وينبغي أن يحصلوا على دعم في مجالي الصحة العقلية والنفسية.

وينبغي أن يقدم موظفو الحماية لهؤلاء الأشخاص، نزولا عند طلبهم، الحماية والدعم القانوني. ويجب أن تُجرى لهم كل الفحوص ويقدم العلاج بعد الحصول على موافقة الضحايا المطّلعة. ويعتبر الكتمان أمرا أساسيا في كل المراحل (انظر معيار نظم الصحة رقم 5، والملاحظة الإرشادية 4 ، ومبدأ الحماية رقم 1، والملاحظات الإرشادية 7-12 ).

4- خدمات التوليد ورعاية الوليد العاجلة: تُقدر نسبة النساء الحوامل ضمن السكان المنكوبين بنحو 4 في المئة. ويرجح أن تعاني 15% منهن من مضاعفات مفاجئة في أثناء الحمل أو عند الوضع تتطلب رعاية عاجلة عند الولادة، وأن تحتاج 5 إلى 15 % منهن إلى نوع من أنواع الجراحة بما في ذلك الولادة القيصرية. وللوقاية من اعتلال ووفاة الأم والوليد نتيجة للمضاعفات، ينبغي أن تحضر قابلات ماهرات الولادة في كل مرافق الرعاية الصحية الأولية التي ينبغي أن توفر أيضا خدمات التوليد الأساسية العاجلة ورعاية وإنعاش الوليد. وتشمل وظائف الرعاية الأساسية العاجلة للتوليد ورعاية الوليد.حقن المضادات الحيوية، وحقن عقاقير بعث تقلصات الرحم (أوكسيتوسين)، وحقن العقاقير المانعة للاختلاج (سلفات المغنيزيوم) وإزالة أنسجة الولادة المتبقية في الرحم يدويا باستعمال الأساليب المناسبة، وإزالة المشيمة يدويا، والولادة المهبلية المدعومة (الولادة باستعمال الجهاز الشافط)، وإنعاش الأم والوليد. وتشمل وظائف الرعاية الشاملة العاجلة للتوليد كل العمليات التي تضمها الرعاية الأساسية العاجلة للتوليد بالإضافة إلى الجراحة في ظل التخدير الكامل (الولادة بعملية قيصرية، وشق البطن)، ونقل الدم بصورة سليمة ورشيدة.

وينبغي أن يضمن نظام الإحالة تحويل الأم والوليد إلى العناية التخصصية وحصولهما على وسائل التنقل إلى ومن مرفق الرعاية الصحية الأولية الذي يوفر الخدمات الصحية الأساسية العاجلة للتوليد ورعاية الوليد، وإلى مستشفى يضم الخدمات الصحية الشاملة العاجلة للتوليد ورعاية الوليد.